نظرة عامة

يكون كسر الذراع في عظمة واحدة أو أكثر من العظام الثلاث في ذراعك — الزند والكعبرة والعضد. أحد أكثر أسباب كسر الذراع شيوعًا هو السقوط على يد ممدودة بالكامل. إذا كنت تعتقد أن ذراعك أو ذراع طفلك قد كُسر، فاطلب الرعاية الطبية الفورية. من المهم علاج الكسر في أقرب وقت ممكن لتمام الشفاء السليم.

يعتمد العلاج على موضع الإصابة وشدتها. ويمكن علاج كسر بسيط بواسطة معلاق وقطع الثلج والراحة. ومع ذلك، قد تحتاج العظام لعملية إعادة محاذاة (عملية رد للوضع الطبيعي) في غرفة الطوارئ.

قد يتطلب كسرًا أكثر تعقيدًا عملية جراحية لإعادة محاذاة العظام المكسورة وزرع أسلاك أو لوحات أو مسامير أو براغي للحفاظ على العظام في مكانها خلال فترة الشفاء.

الأعراض

قد يكون سماع صوت طقطقة أو فرقعة أول إشارة على إصابتك بكسر في الذراع. تتضمن العلامات والأعراض ما يلي:

  • الألم الشديد الذي قد يزداد مع الحركة
  • التورم
  • تكدُّمًا
  • التشوه، مثل انثناء الذراع أو المعصم
  • عدم القدرة على تدوير الذراع من الكف الأعلى إلى الكف الأسفل أو العكس

متى تزور الطبيب

إذا كنت تعاني من ألم في الذراع لدرجة أنك لا تستطيع استخدامه بشكل طبيعي، فبادر بزيارة الطبيب على الفور، وينطبق نفس الأمر على طفلك. يمكن أن يؤدي التأخير في تشخيص وعلاج كسر الذراع، وخصوصًا لدى الأطفال الذين تلتئم إصاباتهم بشكل أسرع من البالغين، إلى سوء الالتئام.

الأسباب

تتضمن الأسباب الشائعة لكسر الذراع ما يلي:

  • الوقوع. يعد السقوط على يد ممدودة أو مرفق ممدود السبب الأكثر شيوعًا لكسر الذراع.
  • الإصابات الرياضية. تتسبب الضربات والإصابات المباشرة في الساحة أو الملعب في كل أنواع كسور الذراع.
  • الصدمات الشديدة. يمكن أن تنكسر أي من عظام الذراع خلال حادث سيارة، أو حادث دراجة أو أي صدمة مباشرة أخرى.
  • إساءة معاملة الأطفال. لدى الأطفال، قد ينتج كسر الذراع عن إساءة معاملة الأطفال.

عوامل الخطر

قد تؤدي بعض الحالات الطبية أو الأنشطة البدنية إلى زيادة مخاطر الإصابة بكسور في الذراع.

بعض الألعاب الرياضية

أي لعبة رياضية تنطوي على احتكاك جسدي أو تزيد من مخاطر التعرض للسقوط — بما في ذلك كرة القدم، وكرة القدم الأمريكية، وألعاب الجمباز، والتزلج والتزلج على العجلات — تزيد كذلك من مخاطر الإصابة بكسور في الذراع.

تشوهات العظام

تؤدي الحالات التي تتسبب في إضعاف العظام، مثل هشاشة العظام وأورام العظام إلى زيادة مخاطر الإصابة بكسور في الذراع. يُعرف هذا النوع من الكسور باسم الكسر المرضي.

المضاعفات

يكون تشخيص معظم كسور الذراع جيدًا جدًا إذا تم علاجها مبكرًا. ولكن تتضمن تلك المضاعفات:

  • نموًا غير متساو. وحيث إن عظام ذراع الطفل لا تزال في مرحلة النمو، فإن الكسر في المنطقة التي يحدث فيها النمو بالقرب من كل نهاية للعظم الطويل (صفيحة النمو) يمكن أن يتداخل مع نمو العظم.
  • الفُصال العظمي. يمكن أن تسبب الكسور التي تمتد إلى المفصل الإصابة بالتهاب المفاصل في السنوات اللاحقة.
  • التيبس. قد يؤدي عدم القدرة على شفاء كسر في عظم الذراع في بعض الأحيان إلى مجموعة محدودة من حركة الكوع أو الكتف.
  • التهاب العظام. إذا برز جزء من عظمك المكسور عبر جلدك، فقد يتعرض للجراثيم التي يمكن أن تسبب التهاب. يعتبر العلاج الفوري لهذا النوع من الكسر أمرًا بالغ الأهمية.
  • إصابة الأوعية الدموية أو الأعصاب. في حالة انكسار عظم الذراع العلوي (عظم العضد) إلى قطعتين أو أكثر، فقد تؤدي النهايات الخشنة إلى إصابة الأعصاب والأوعية الدموية القريبة. اطلب عناية طبية فورية إذا لاحظت مشكلات تنميل أو دورة الدموية.
  • متلازمة المقصورة. قد يؤدي التورم المفرط في الذراع المصابة إلى قطع تدفق الدم إلى جزء من الذراع، مما يسبب ألمًا وتنميلاً. تعتبر متلازمة المقصورة حالة طبية طارئة تتطلب الجراحة، وهي عادة ما تحدث بعد 24 إلى 48 ساعة من الإصابة.

الوقاية

على الرغم من أنه من المستحيل منع وقوع حادث، قد توفر هذه النصائح بعض الحماية ضد كسر العظام.

  • كل لتقوية العظام. اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا يشمل الأطعمة الغنية بالكالسيوم، مثل الحليب واللبن والجبن، وفيتامين د، الذي يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم. يمكنك الحصول على فيتامين د من الأسماك الدهنية، مثل سمك السلمون؛ ومن الأغذية المغنَّاة، مثل الحليب وعصير البرتقال؛ ومن خلال التعرض للشمس.
  • تمارين لتقوية العظام. يمكن أن تساعد ممارسة النشاط البدني لرفع الأحمال والتدريبات التي تعمل على تحسين التوازن والوضعية في تقوية العظام وتقلل من فرصة حدوث الكسر. فكلما كنت أكثر نشاطًا وتناسقًا مع تقدمك في السن، تقل احتمالية سقوطك وإصابتك بكسر في العظام.
  • تجنب الوقعات. للوقاية من السقوط، احرص على ارتداء أحذية مريحة. وقم بإزالة المخاطر المنزلية التي يمكن أن قد تتسبب في تعثرك، مثل سجاد الأرضية. تأكد من توفير الإضاءة الجيدة في مكان المعيشة. وقم بتركيب مقابض للإمساك في الحمام والدرابزين على السلالم، إذا لزم الأمر.
  • واستخدم معدات للوقاية. واحرص على ارتداء واقي المعصم خلال ممارسة الأنشطة عالية الخطورة، مثل التزلج بأحذية ذات صف عجلات واحد، والتزلج على الجليد والرجبي وكرة القدم.
  • امتنع عن التدخين. يمكن أن يزيد التدخين من خطر حدوث كسر في الذراع عن طريق تقليل الكتلة العظمية. كما يمكن أن يعوق التئام الكسور.