التشخيص

على الرغم من عدم وجود فحص طبي لتشخيص الألم الوهمي، يُعرِّف الأطباء الحالة بِناءً على أعراضكَ وظروفكَ، مثل الإصابة أو الجراحة التي حدثت قبل بَدء الشعور بالألم.

يمكن أن يساعد وصف ألمكَ بدقَّة، طبيبكَ لتحديد مشكلتكَ. على الرغم أنه من الشائع أن يكون لديكَ ألم وهمي وآلام الأطراف المتبقية معًا، فقد يختلف علاج هاتين المشكلتين — لذلك فإن التشخيص الدقيق مُهم.

العلاج

قد يكون من الصعب العثور على علاج لتخفيف الألم الوهمي. يبدأ الأطباء عادة بالأدوية ثم يضيفون علاجات غير باضعة، مثل الوخز بالإبر.

تشمل خيارات العمليات الجراحية الأكثر توغلًا الحقن أو الأجهزة المزروعة. تُجرَى الجراحة بوصفها حلًا أخيرًا.

الأدوية

على الرغم من عدم وجود أدوية خاصة بالألم الوهمي، فإن بعض الأدوية المصممة لعلاج حالات أخرى أثبتت فعاليتها في تخفيف آلام الأعصاب. لا يصلُح دواء واحد للجميع، ولا يستفيد الجميع من الأدوية. ربما تحتاج إلى تجربةِ أدويةٍ مختلفة قبل أن تجد الذي يناسبكَ.

الأدوية المستخدمة في علاج الألم الوهمي تشمل:

  • مسكِّنات الألم التي تُباع بدون وصفة طبية (OTC) الأسِيتامينُوفين (تايلينول، وأدوية أخرى)، الأيبوبروفين (أدفيل، موترين آي بي، وأدوية أخرى)، أو نابروكسين الصوديوم (اليف) قد يخفف الألم الوهمي. تناوَلْ أدويتك حسب توجيهات طبيبك فقط. الاستخدام المفرط يمكن أن يسبِّب آثارًا جانبية خطيرة، مثل نزيف في المعدة.
  • مُضادَّات الاكتئاب. مضادات الاكتئاب الثلاثية الحلقات قد تخفف الألم الناجم عن الأعصاب التالفة. ومن الأمثلة على ذلكَ أميتريبتيلين، نورتريبتيلين (باميلور) وترامادول (كونزيب‏،ألترام). تشمل الآثار الجانبية المحتمَلة النعاس وجفاف الفم وتَغَيُّم الرؤية.
  • مضادات التشنج. يمكن استخدام أدوية الصرع — مثل غابابنتين (جراليز‏،‎ نيورونتين) و بريجابالين (ليريكا) — لعلاج آلام الأعصاب. قد تشمل الآثارُ الجانبيةُ الدوخةَ، والتهدئة وتغيُّر المزاج.
  • المخدرات. قد تكون الأدوية الأفيونية، مثل الكودايين والمورفين، خيارًا لبعض الأشخاص. إذا تم تناوُلها بجرعات مناسبة تحت إشراف الطبيب، فقد تساعد في السيطرة على الألم الوهمي.

    ومع ذلكَ، قد لا تتمكن من تناوُلها إذا كان لديكَ تاريخ من تعاطي المخدرات. حتى لو لم يكن لديكَ تاريخ من تَعاطي المخدرات، فإن هذه الأدوية يمكن أن تسبِّب العديد من الآثار الجانبية، بما في ذلكَ الإمساك والغثيان والقيء أو التهدئة.

  • مناهضات مستقبلات ن-مثيل-د-أسبارتات (NMDA). تعمل فئة المسكنات هذه عن طريق الارتباط بمستقبلات NMDA الموجودة على الخلايا العصبية في الدماغ ومنْع نشاط الغلوتامات، وهو بروتين يلعب دورًا كبيرًا في نقل إشارات الأعصاب.

    بحسب الدراسات، كان كيتامين وديكستروميثورفان مناهضات مستقبلات ن-مثيل-د-أسبارتات (NMDA) فعالة في تخفيف الألم الوهمي. الآثار الجانبية للكيتامين تشمل التخدير الخفيف، والهلوسة أو فقدان الوعي. لم يُبلَغ عن أي آثار جانبية من استخدام ديكستروميثورفان.

الجلسات العلاجات الطبية

وكما هو الحال مع الأدوية، فإن علاج الألم الوهمي مع العلاجات غير الموسعة هو مسألة تجربة وملاحظة. قد تخفف التقنيات التالية الألم الوهمي لدى بعض الأشخاص:

  • صندوق المرآة. يحتوي هذا الجهاز على مرايا تجعله يبدو وكأنه طرف مبتور. يحتوي صندوق المرآة على فتحتين - واحدة للطرف السليم والآخر للطرف المتبقي.

    يقوم الشخص بعد ذلك بتمارين متناظرة، بينما يشاهد حركة الأطراف سليمة ويتخيل أنه يلاحظ بالفعل تحرك الطرف المفقود. بعض الدراسات، وإن لم تكن كلها، قد وجدت أن هذا التمرين قد يساعد في تخفيف الألم الوهمي.

  • الوخز بالإبر. وجدت المعاهد الوطنية للصحة أن الوخز بالإبر قد يخفف بعض أنواع الألم المزمن. يُدخِل ممارس الوخز بالإبر إبر مُعقَّمة من الصلب المقاوم للصدأ في الجلد في نقاط معينة من الجسم. بشكل عام، يعتبر الوخز بالإبر آمنًا عند إجراءه بشكل صحيح.
  • التحفيز المغناطيسي المتكرر عبر الجمجمة (rTMS). يستخدم هذا العلاج لفائف كهرومغناطيسية موضوعة على الجبهة. يتم إرسال نبضات قصيرة من خلال الملف الذي يسبب تيارات كهربائية صغيرة في الأعصاب الموجودة في المنطقة المستهدفة تحديدًا في الدماغ.

    تشير الأبحاث إلى أن هذا العلاج قد يكون مفيدًا لعلاج الألم الوهمي، على الرغم من أنه لم يتم اعتماده لهذه الحالة على وجه الخصوص. يشبه المجال المغناطيسي المجال المستخدم في فحوصات التصوير بالرنين المغناطيسي. قد تشمل الآثار الجانبية صداع خفيف أو دوار.

  • تحفيز الحبل النخاعي. يقوم طبيبك بإدخال أقطاب كهربائية صغيرة بطول الحبل النخاعي لديك. قد يؤدي التيار الكهربائي الصغير الذي يتم توصيله باستمرار إلى النخاع الشوكي إلى تخفيف الألم في بعض الأحيان.

الجراحة

قد يكون التدخل الجراحي خيارًا إذا لم تساعد العلاجات الأخرى. تتضمَّن الحلول الجراحية:

  • تحفيز الدماغ. تحفيز الدماغ العميق وتحفيز القشرة الحركية يشبهان تحفيز النخاع الشوكي باستثناء أنه يتم إدخال التيار في الدماغ. يستخدم الجراح مسح التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) لوضع الأقطاب الكهربائية بشكل صحيح. وعلى الرغم من أن البيانات لا تزال محدودة وأن هذه العلاجات غير معتمدة على وجه التحديد للألم الوهمي، يبدو أن تحفيز الدماغ يُعد خيارًا واعدًا بالنسبة لمجموعة مختارة من الأشخاص.

العلاجات المحتمَل في المستقبل

تشمل الطرق الأحدث الهادفة لتخفيف الألم الوهمي استخدام نظّارة الحقيقة الافتراضية. يعمل البرنامج الكمبيوتري المستخدم في النظارة على محاكاة الطرف السليم لدى الشخص، وهكذا يبدو وكأنه لم يحدث له بتر. وبعدئذٍ يحرِّك الشخص طرفه الافتراضي لكي يؤدي به مهام مختلفة، مثل ضرب كرة تطير في الهواء.

وعلى الرغم من أن اختبار هذه التقنية كان يقتصر على مجموعة محدودة من الأشخاص، فإنها تساعد فيما يبدو على تخفيف الألم الوهمي.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

قد لا تستطيع السيطرة على الإحساس بألم وهمي بعد الجراحة، ولكن يمكنك تقليل انزعاجك وتحسين طريقة العيش الخاصة بك. قد تساعدك طريقة أو أكثر من هذه الطرق في اجتياز الألم الوهمي:

  • ابحث عن الملهيات. ابحث عن الأنشطة التي تشتِّت تركيزك على الألم؛ مثل القراءة أو الاستماع إلى الموسيقى.
  • حافظ على نشاطك البدني. احصل على تمارينك عن طريق القيام بالأنشطة التي تتمتع بها؛ مثل البستنة، والمشي، والسباحة أو ركوب الدراجات.
  • تناوَل دواءك. اتَّبِع تعليمات طبيبك بخصوص تناوُل الدواء الموصوف والأدوية المسكِّنة للألم بدون وصفة طبية. إذا جرَّبت الأعشاب أو الأدوية البديلة، فتأكد من إخبار طبيبك.
  • البحث عن طرق للاسترخاء. مارِس الأنشطة التي تقلِّل توترك العاطفي والعضلي. خُذ حمامًا دافئًا -ليس ساخنًا جدًّا؛ لأن الحرارة الزائدة قد تزيد الألم. استلقِ واتَّبِع إحدى تقنيات الاسترخاء؛ مثل التنفس المنتظم، أو التأمل، أو التخيل.
  • اطلب الدعم من الآخرين. ابحث عن طرق للتقرُّب من الآخرين. اتصل بأصدقائك، أو ابحث عن مجموعات الدعم أو مجموعات مهتمة برياضتك المفضلة.

تذكَّر أن التحكم في الألم الوهمي قد يصنع فرقًا كبيرًا في كيفية إحساسك. إذا لم تقدم إحدى الطرق الراحة لك، فجرِّب شيئًا آخر ولا تستسلم.

التأقلم والدعم

تَعَلُّم الحياة بدون أحد الأطراف، بالأخص إذا كنت تعاني من ألم وهمي، قد يكون تحديًا. الاكتئاب عادة ما يصاحب الألم. قد يساعدك التحدث إلى أحد المستشارين أو المعالجين النفسيين.

مجموعات الدعم بالحضور الشخصي أو عبر الإنترنت قد تجعلك على اتصال بالآخرين الذين يعلمون ما تمُرُّ به. للعثور على الدعم، اطلب من طبيبك الإحالة، إما لمستشار أو لمجموعة دعم.

يمكن أيضًا الاتصال بائتلاف مبتوري الأطراف (Amputee Coalition) في www.amputee-coalition.org للمعلومات حول شبكة النظراء القومية، والتي قد تجعلك على اتصالك بمجموعة من خدمات الدعم، بما في ذلك برنامج الزائر النظير (Peer Visitor Program). قد يصلك هذا البرنامج بشخص كان في نفس وضعك ويمكنه التحدُّث معك عن الشفاء، مشاركتك خبراته، وتوفير النصيحة لك.

20/06/2019
  1. Benzon HT, et al., eds. Phantom limb pain. In: Practical Management of Pain. 5th ed. Philadelphia, Pa.: Mosby Elsevier; 2014. https://www.clinicalkey.com. Accessed Sept. 7, 2018.
  2. Pain: Hope through research. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/Patient-Caregiver-Education/Hope-Through-Research/Pain-Hope-Through-Research. Accessed Sept. 1, 2018.
  3. Kalapatapu V. Lower extremity amputation. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Sept. 7, 2018.
  4. Fuchs X, et al. Psychological factors associated with phantom limb pain: A review of recent findings. Pain and Research Management. https://www.hindawi.com/journals/prm/2018/5080123/. Accessed Sept. 7, 2018.
  5. Vaso A, et al. Peripheral nervous system origin of phantom limb pain. Pain. 2014;155:1384.
  6. Pain in the residual limb. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/special-subjects/limb-prosthetics/pain-in-the-residual-limb#v21361465. Accessed Sept. 7, 2018.
  7. Ambron E, et al. Immersive low-cost virtual reality treatment for phantom limb pain: Evidence from two cases. Frontiers in Neuroscience. 2018;9:1.
  8. Alviar MJM, et al. Pharmacologic interventions for treating phantom limb pain. Cochrane Database of Systematic Reviews. http://www.thecochranelibrary.com. Accessed Sept. 7, 2018.
  9. Raffin E, et al. Primary motor cortex changes after amputation correlate with phantom limb pain and the ability to move the phantom limb. NeuroImage. 2016;130:134.
  10. Managing phantom pain. Amputee Coalition. https://www.amputee-coalition.org/limb-loss-resource-center/resources-for-pain-management/managing-phantom-pain/. Accessed Sept. 7, 2018.
  11. Rosenquist EWK. Overview of the treatment of chronic non-cancer pain. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Sept. 7, 2018.
  12. Thieme H, et al. The efficacy of movement representation techniques for treatment of limb pain — A systematic review and meta-analysis. The Journal of Pain. 2016;17:167.
  13. Barbin J, et al. The effects of mirror therapy on pain and motor control of phantom limb in amputees: A systematic review. Annals of Physical and Rehabilitation Medicine. 2016;59:270.
  14. Ortiz-Catalan M, et al. Phantom motor execution facilitated by machine learning and augmented reality as treatment for phantom limb pain: A single group, clinical trial in patients with chronic intractable phantom limb pain. The Lancet. 2016;388:2885.
  15. Brain stimulation therapies. National Institute of Mental Health. https://www.nimh.nih.gov/health/topics/brain-stimulation-therapies/brain-stimulation-therapies.shtml. Accessed Oct. 9, 2018.
  16. Malavera A, et al. Repetitive transcranial magnetic stimulation. Journal of Pain. 2016;17:911.
  17. Sandroni P (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Sept. 24, 2018.