التشخيص

قد يحيلك مقدم الرعاية الصحية الأولية إلى أحد أخصائيي الصحة النفسية لإجراء المزيد من التقييم الطبي، وذلك بعد إجراء فحص بدني للمساعدة في استبعاد الأمراض الأخرى.

يعتمد تشخيص اضطراب الشخصية الفُصامانيّة عادةً على:

  • مناقشة شاملة لأعراضك
  • الأعراض المدرجة في الدليل التشخيصي والإحصائي للأمراض العقلية (DSM-5)، الذي نشرته جمعية الطب النفسي الأمريكية
  • التاريخ الطبي والشخصي

العلاج

إذا كنت تعاني اضطراب الشخصية الفصامانية، فقد يفضل طبيبك أن تسير في حال سبيلك وتتجنب التعامل مع الآخرين بما في ذلك الأطباء. قد تكون معتادًا على حياة من دون قرب عاطفي حيث تكون غير متأكد من رغبتك في التغيير — أو أنك تستطيع القيام بذلك.

يمكن أن توافق على بدء العلاج فقط عندما يشجعك عضو من عائلتك يهتم لأمرك. ولكن المساعدة من أخصائي صحة نفسية لديه الخبرة في علاج اضطراب الشخصية الفصامانية يمكن أن تحظى بتأثير إيجابي شديد. تتضمن خيارات العلاج:

  • العلاج بالتحدث (العلاج النفسي). يمكن أن يكون العلاج النفسي مفيدًا. إذا كنت ترغب في إقامة علاقات وثيقة، فقد يساعد الشكل المعدَّل من العلاج السلوكي المعرفي في تغيير الاعتقادات والسلوكيات المتضمنة كمشاكل. يفهم المعالج احتياجك للمساحة الشخصية ومدى صعوبة الأمر عليك بأن تفتح الباب متحدثًا عن عالمك الداخلي. كما أنه يستطيع أن يستمع إليك ويوجهك بدون أن يضغط عليك كثيرًا.
  • المعالجة الجماعية. قد يكون هدف العلاج الفردي في إطار فريق تستطيع من خلاله أن تتفاعل مع الآخرين الذين يمارسون أيضًا مهارات شخصية جديدة. وبمرور الوقت، قد تقدم أيضًا المعالجة الجماعية هيكلًا داعمًا وتُحسِّن من مهاراتك الاجتماعية.
  • الأدوية. بالرغم من عدم وجود دواء محدد لعلاج اضطراب الشخصية الفصامانية، يمكن أن تساعد أدوية محددة في علاج المشاكل مثل القلق أو الاكتئاب.

ومع العلاج المناسب والمعالج الماهر، يمكنك إحراز تقدم هائل وتحسين جودة نوعية حياتك.

الاستعداد لموعدك

من المحتمل أن تبدأ في زيارة طبيب الرعاية الرئيسي. ومع ذلك، ففي بعض الحالات عندما تتصل لتحديد موعد، فقد تحال مباشرةً إلى أخصائي الصحة النفسية.

اصطحب أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء معك، إن أمكن. بإذن منك، يمكن لشخص على دراية بك لفترة طويلة الإجابة عن الأسئلة أو مشاركة معلومات مع الطبيب والتي لا تفكر في ذكرها.

إليك بعض المعلومات لمساعدتك على الاستعداد لموعدك.

ما يمكنك فعله

قبل الذهاب إلى موعدك، ضع قائمة بكل من:

  • كل العلامات التي لاحظتها أنت أو عائلتك ومدتها. اسأل أصدقاءك أو أقاربك إذا شعروا بالقلق حيال سلوكك وما قد لاحظوه.
  • المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك أي أحداث صادمة لك بالماضي وأي ضغوط كبيرة تواجهها حاليًا. تعرف على معلومات حول التاريخ الطبي لأسرتك، بما في ذلك أي تاريخ إصابة بأمراض ذهنية.
  • المعلومات الطبية عنك، بما في ذلك أي مشكلات صحية بدنية أو ذهنية تم تشخيص إصابتك بها.
  • جميع الأدوية التي تتناولها، بما في ذلك أسماء أي أدوية، أو أعشاب، أو فيتامينات أو غيرها من المكملات الغذائية، وجرعاتها
  • أسئلة تطرحها على طبيبك لتحقيق الاستفادة القصوى من موعدك معه.

بعض الأسئلة الأساسية لتطرحها على طبيبك:

  • ما الذي يمكن أن يتسبب في حالتي أو الأعراض التي لدي؟
  • ما الأسباب المحتملة الأخرى؟
  • هل حالتي محتمل أن تكون مؤقتة أم مزمنة؟
  • ما هي العلاجات التي من المرجح أن تكون فعالة بالنسبة لي؟
  • إذا كنت توصي بأدوية، فما الآثار الجانبية المحتملة لها؟
  • هل هناك دواء بديل جنيس للدواء الذي تصفه؟
  • إلى أي مدى يمكنني توقع أن تتحسن الأعراض لدي مع العلاج؟
  • أعاني حالات صحية أخرى. كيف يمكنني إدارتها معًا بشكل أفضل؟
  • هل هناك كتيبات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

لا تتردد في طرح أي أسئلة أخرى خلال الزيارة.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك عددًا من الأسئلة. كن مستعدًا للإجابة عنها لتخصيص وقت للنقاط التي تريد التركيز عليها. قد يسأل طبيبك الأسئلة التالية:

  • ما المشكلات أو الأعراض التي تقلقك؟
  • هل لاحظت أن أعراضك تتفاقم في بعض المواقف؟ إذا كانت الإجابة نعم، فما تلك المواقف، وكيف تتعامل معها؟
  • هل لديك أصدقاء مقربون، أو أسرة؟ إذا كانت الإجابة لا، فهل يضايقك ذلك؟
  • كيف تصف نفسك؟
  • هل تختار دائمًا القيام بالأشياء وحدك؟
  • هل تثق بأي شخص ليس من أفراد عائلتك المقربين؟
  • ما الذي تفضل القيام به في وقت فراغك؟
  • هل سبق وأن فكرت في إلحاق الضرر بنفسك أو بالآخرين؟ هل سبق لك أن فعلت ذلك؟
  • هل أعرب أفراد أسرتك أو أصدقاؤك عن قلقهم بشأن سلوكك؟
  • هل أُصيب أي واحدٍ من أقاربك المقربين بمرض عقلي أو عُولج منه؟
  • هل تتناول الكحول أو تستخدم المخدرات؟ إذا كان الأمر كذلك، فكم مرة؟
16/05/2018
  1. Schizoid personality disorder. In: Diagnostic and Statistical Manual of Mental Disorders DSM-5. 5th ed. Arlington, Va.: American Psychiatric Association; 2013. http://www.psychiatryonline.org. Accessed June 21, 2106.
  2. Stone MH. Paranoid, schizotypal, and schizoid personality disorders. In: Gabbard's Treatment of Psychiatric Disorders. 5th ed. Arlington, Va.: American Psychiatric Association; 2014. http://psychiatryonline.org/doi/full/10.1176/appi.books.9781585625048.gg68. Accessed June 21, 2016.
  3. Schizoid personality disorder (ScPD). Merck Manual Professional Version. http://www.merckmanuals.com/professional/psychiatric-disorders/personality-disorders/schizoid-personality-disorder-scpd. Accessed June 21, 2016.
  4. Skodol A. Personality disorders. http://www.uptodate.com/home. Accessed June 22, 2016.
  5. Skodol A, et al. Approaches to the therapeutic relationship in patients with personality disorders. http://www.uptodate.com/home. Accessed June 22, 2016.
  6. Chun CA, et al. Expression of schizophrenia-spectrum personality traits in daily life. In: Personality Disorders: Theory, Research, and Treatment. In press. Accessed June 23, 2016.
  7. Palmer BA (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. June 26, 2016.

اضطراب الشخصية الفُصامانيّة